News

هل تمثل التقنيات الروبوتية حلًا مُجديًا للقطاع المصرفي والمالي؟

Main page

في القرن الواحد والعشرين، أصبح التطور التقني المستمر أمرًا هامًا للغاية لبقاء الإنسان، ولذلك، ازداد هذا المجال ازدهارًا وصار بلا نهاية، فلكل مشكلة حلًا تقنيًا، نظرًا لأن الغريزة البشرية تدفع دائمًا للبحث عن حل للمشكلات.


حدث تحولًا جوهرياً في القطاع المصرفي أيضًا أثناء ظهور هذه الثورة التقنية، حيث تُمهد المؤسسات المالية في يومنا الحالي الطريق للاعتماد على التقنيات المتطورة، والتي سيكون لها دورُ في إحداث ثورة في العمليات المصرفية وتسهيل إجراءها.


تساعد الروبوتات الشبيهة بالإنسان المؤسسات المالية، نظرًا لمظهرها الجذاب وسهولة انسجامها مع الآخرين، في إجراء الأعمال الروتينية من أجل منح البشر الفرصة للتركيز على الوظائف الأكثر أهمية، ومن أجل توطيد التواصل العاطفي مع عملائك وإعادة التفكير بشأن نموذج تقديم الخدمات المصرفية والتمويل والتأمين ورحلة العميل، سيقدم الروبوتان "بيبر" و"ناو" تجربة مفعمة بالحيوية في مؤسستك.


سنستعرض في هذا المقال دور التقنيات الروبوتية وفوائدها في المجال المصرفي، فضلًا عن تسليط الضوء على تطبيقات التقنيات الروبوتية الأكثر شيوعًا في التمويل والمحاسبة. 


دور التقنيات الروبوتية في مجال التمويل 


بالنظر إلى دور الخدمات المصرفية في الاقتصاد، يتضح لنا تزايد أهمية التطورات التقنية في هذا القطاع بشكل كبير، حيث شملت مؤخرًا التطورات التي حدثت في اتجاهات الخدمات المصرفية الدولية، التقنيات الروبوتية في مجموعة البرامج الخاصة بها، وقد تم تنفيذ ذلك من قبل العديد من قطاعات المؤسسات المالية والمصرفية في جميع أنحاء العالم. 


ثمة جانب هام آخر للتقنيات الروبوتية في هذا القطاع، ألا وهو الأنظمة المؤتمتة التي بإمكانها الرد على الاستفسارات المعقدة لدى العملاء، ويُعد ذلك بمثابة تحول كبير في مجال الخدمات المصرفية مستقبلاً، ينُم عن اقتراب عصر جديد من الخدمات المصرفية الذاتية، فنظرًا لوجود هذه التقنية المتقدمة ونتائجها الرائعة من حيث التكلفة ومدة التنفيذ، أصبح مستقبلها أكثر إشراقًا على المستوى العالمي.


مزايا استخدام الروبوتات في مجال الخدمات المصرفية 


ينتج عن تطور التقنيات الروبوتية مزايا متعددة المستويات، وتتضمن مزايا التقنية في قطاع الخدمات المصرفية لما يلي: 


تجديد نظام خدمة العملاء

 

يُمكن للروبوتات تحقيق فرص أكبر من المبيعات من خلال إثارة فضول العملاء، فضلًا عن كونها أداة رائعة لترويج خدماتك ومنتجاتك. 

تحسين المهام الإدارية العادية 


حيث أنه من الممكن أتمتة المهام المتكررة من خلال استخدام الروبوتات، ومن ثم السماح لموظفيك بالتركيز على المهام الأكثر تخصصًا وتعقيدًا.


تجميع البيانات الشاملة 


تُعتبر البيانات أمرًا ضروريًا لتحقيق الازدهار في جميع الأعمال في العصر الحديث، ويمكن للروبوتات أن تجمع البيانات الشاملة لاستخلاص المرئيات عن العملاء ومن ثم تقديم خدمات ذات أثر فعّال.



الارتقاء بمستوى ولاء العملاء 


يُمكن للروبوتات أن تزيد من مستوى ولاء العملاء والمحافظة عليه من خلال تقديم خدمات دائمة ومخصصة ومُحسنة باستمرار. 


زيادة فرص تحقيق المبيعات 


بمجرد استخدام الروبوتات، تُصبح فرص تحسين عروض العملاء ممكنة على المستوى العالمي ومن حيث التفاصيل الخاصة بها، ونتيجة لذلك، سيتم إشراك العملاء ومساعدتهم من أجل الاستثمار في المنتجات الجديدة في الوقت المناسب وبطريقة فعّالة، وبالتالي، سينتج عن ذلك زيادة في المبيعات. 


استخدام التقنيات الروبوتية في العمليات المصرفية: الاستخدامات الأكثر فائدة 


يسمح الاعتماد على التقنيات الروبوتية بوجود المزيد من المرونة في إدارة عبء العمل، حيث يمكن دمج الروبوتات في مجالات متعددة في القطاع المصرفي والمالي، وفيما يلي قائمة بحالات الاستخدام المعتادة للروبوتان الشبيهان بالإنسان "ناو" و"بيبر" والمُقدمان من بروفن روبوتكس في قطاع مؤسسات الخدمات المصرفية والمالية والتأمين. 


استقبال العملاء والترحيب بهم 


من أجل ضمان التعاون المستمر وزيادة الاحتفاظ بالعملاء، تضمن لك روبوتاتنا الشبيهة بالإنسان تقديم خدمة عملاء ممتازة والترحيب فائق المستوى بعملائك عند مكتب الاستقبال. 


توفير المعلومات 


يُعزز الروبوتان "بيبر" و"ناو" من عملية التواصل عن طريق توفير المعلومات ذات الصلة للعملاء، ومساعدة زوارك عن طريق تعريفهم بمنشأتك وتوجيههم داخلها.




المساعدة في المبيعات

 

تُمكنك إمكانيات البيع الإضافي والبيع المتقاطع الموجودة بالروبوتان "بيبر" و"ناو" من زيادة حجم مبيعاتك بدءًا من الاستشارة بشأن المنتجات وصولًا إلى تقديم التوصيات المخصصة. 


سفير العلامة التجارية 


يمكنك الاعتماد على الروبوتان "بيبر" و"ناو" في تمثيل العلامة التجارية بشكل دقيق ومتناسق في الفعاليات أو الحملات التسويقية في جميع الفروع، حيث تساهم روبوتاتنا الشبيهة بالإنسان دائمًا في توضيح فكرة علامتك التجارية بأفضل الطرق الممكنة لعملائك.


تقديم الخدمات الرقمية

 

يعزز الروبوتان بير وناو من قيمة دورة حياة العملاء ومشاركتهم وجذب عملاء جدد في القطاع المصرفي والمالي من خلال دمج العديد من الخدمات مثل إدارة عمليات الخدمات الإلكترونية والسداد وقائمة انتظار العملاء. 


جمع الملاحظات


تُعد ملاحظات العملاء أحد أهم الجوانب الأكثر قيمة في مجال مؤسسات الخدمات المصرفية والمالية والتأمين، ولذلك، يؤدي استخدام الروبوتات في الجمع المنتظم لملاحظات العملاء وتقديم مرئيات ذات قيمة مضافة لا تُقدر بثمن إلى إحداث أثر على الابتكارات وعلى التعديلات التي تُجريها على منتجاتك وخدماتك.


إجراء الاستطلاعات


تتميز الروبوتات بإمكانية توزيع استطلاعات تفاعلية لمعرفة مستوى رضا العملاء، وتعقب النتائج على الفور، بالإضافة إلى استخدام المعلومات لدعم التحسينات المستقبلية في الخدمات.


توجيه العملاء 


تعمل الروبوتات الخاصة بنا كوسيط مضطلع بعملية الإقناع في مجال الإعلان عن طريق ألعاب الفيديو والتعليم المالي، من خلال تفاعلاتهم الثرية والمحاكاة اللفظية المستندة إلى لغة الجسد بشكل كامل.


الخلاصة 


أصبح التنبؤ بمستقبل قطاع تقنية الروبوتات أمرًا صعبًا للغاية نظرًا لعدم تجانسه، وعلى الرغم من ذلك، يدرك الجميع في الوقت الحالي أن استخدام الروبوتات أمرًا حتميًا لا مفر منه.
تتطور العلوم كل عام، ولا يقف البحث العلمي دون حراك، وبالتالي، في ظل تطور تقنية الروبوتات، يتوسع استخدامها في هذا القطاع أيضًا، وبناءً على ذلك، فمن المُسلم به أن نفترض أن الروبوتات حلًا مُجديًا للمجال المصرفي والمالي، وذلك نظرًا لضمانها لرضا العملاء المحسن والممتد، واستخدامها للرقمنة التشغيلية التي تقلل من المخاطر السيبرانية، وشفافية المعاملات التي تتم لتحسين العلاقات مع العملاء.